Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.
تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

فن التلخيص

فن التلخيص

4- فن التلخيص

هو التعبير عن الأفكار الأساسية للموضوع في كلمات قليلة دون إخلال بالمضمون، أو إبهام في الصياغة، بمعنى أن نركز على الأفكار الأساسية في أحد الموضوعات وإعادة عرضها في إيجاز مستوف للعناصر الرئيسة.

خطوات التلخيص:

  1. القراءة الاستكشافية للموضوع الأصلي؛ لمعرفة الأفكار الرئيسة فيه.
  2. القراءة الاستيضاحية؛ وذلك بمراجعة ما قرئ، وتسجيل المضامين الأساسية، ووضعها في فقرات.
  3. صياغة هذا الفقرات بأسلوب خاص مع المحافظة على تسلسل هذه الأفكار في الأصل.
  4. مراجعة الصياغة ليتأكد الكاتب أنه لم يترك فكرة أساسية.

سمات التلخيص الجيد:

  1. أن يكون بأسلوب الملخِّص لا بأسلوب الكاتب.
  2. البعد عن التحريف والتبديل في المادة الملخصة التي تشوه الأصل أو تغير معناه.
  3. التمييز بين ما هو رئيس وبين ما هو ثانوي، بالتركيز على الأهم.
  4. البعد عن الاستطرادات والأمثلة المتعددة.
  5. أن يقدم التلخيص بلغة الملخص نفسه لا بلغة الكاتب أو المؤلف.
  6. مراعاة الدقة والاستيعاب الأمثل للموضوع.

فوائد التلخيص:

  1. تنمية أسلوب الكاتب الخاص، وتدربيه على الاستفادة من أفكار الآخرين عندما يلخص أعمالهم.
  2. اكتساب معلومات جديدة تحويها الأعمال المراد تلخيصها.
  3. تنمية مهارات الاستيعاب، والاختيار، وحذف العبارات الزائدة.
  4. التدريب على إعادة الصياغة، وترتيب المعلومات حسب أهميتها.
  5. التدريب على القراءة الفاحصة، والتعرف على الأفكار الرئيسة.
  6. التدرب على استخلاص أفكار الآخرين، والتعبير عنها بأسلوبه الخاص.
  7. اختصار الوقت، والجهد، إذ يمكن الرجوع للملخص بدلًا من النص المطول.